افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في مصر

افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في مصر

افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في مصر هو الأستاذ الدكتور محمد عمر يوسف، استشاري جراحات القرنية والمياه البيضاء وإصلاح عيوب الإبصار، حيث يعد أهم الأطباء المتميزين في علاج القرنية المخروطية، ويعتبره الكثيرون افضل دكتور قرنية في مصر والعالم العربي حيث يحرص على استخدام التقنيات الحديثة والمتطورة في العلاج، كما يتمكن من تحديد التشخيص السليم للحالة ومعرفة درجة تطورها نتيجة للفحوصات الأولية التي يجريها قبل اتخاذ قرار العلاج.

ومن هذه الفحوصات:

  • فحص المصباح الشِقّي الذي يظهر مضاعفات وتطور حالة القرنية المخروطية.
  • فحص تضاريس القرنية عن طريق تصوير القرنية.
  • عمل خريطة طبوغرافية بالكاميرا الخماسية المتقدمة والتي تساعده على الوصول للتشخيص الصحيح والدقيق للحالة.

وسنتناول في هذا المقال الأسباب التي ساهمت في تصنيف الدكتور محمد عمر على أنه افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في مصر بالإضافة لمجموعة من المعلومات الطبية الهامة التي تخص القرنية المخروطية والتي تعد من أشهر الاضطرابات التي تصيب العين.

معرفته وتمكنه من الخيارات العلاجية المتعددة

من أهم عناصر نجاح وتميز الدكتور محمد عمر يوسف في علاج القرنية المخروطية هي قدرته على تحديد التشخيص الصحيح للحالة، ودرايته العميقة بكفية الاختيار بينها حسب درجة تدهور الحالة وحسب تصنيفها، وإتقانه لجميع خيارات علاج القرنية المخروطية وقدرته على تنفيذها بشكل صحيح وسليم 

و سنتعرف الآن على خيارات العلاج المختلفة لمشكلة القرنية المخروطية التي يختار بينها الدكتور محمد عمر.

ما هي أهم العوامل التي يجب مراعاتها عند اختيار افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في مصر؟

في أثناء بحثك عن أفضل دكتور عيون تخصص قرنية يجب أن تعلم أن هناك عدة صفات يجب أن يتّصف بها هذا الطبيب، وفيما يلي نذكر لك أهم هذه الصفات أو السِمات:

  • الخبرة: يجب اختيار طبيب لديه خبرة واسعة في علاج القرنية، وذلك لضمان الحصول على أفضل النتائج والوقاية من المضاعفات المحتملة للعمليات. وتشمل الخبرة التي نقصدها الخبرة العلمية في المقام الأول والخبرة العملية أيضًا.
  • التخصص: يجب اختيار طبيب متخصص في علاج القرنية، وذلك لأنه يكون على دراية بكافّة الأمور الدقيقة المتعلقة بعمليات القرنية، إذ يُجري هذه العمليات بصفة دورية، بخلاف الطبيب الذي لم يتخصص في علاج أمراض القرنية.
  • التقييمات: يمكن الاطلاع على تقييمات المرضى السابقين للطبيب للحصول على فكرة عن جودة الخدمة المقدمة.

ما هي أشهر الأمراض التي تصيب القرنية؟

يوضّح افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في مصر أن القرنية هي الطبقة الشفافة التي تغطي سطح العين وتساعد على تركيز الضوء على الشبكية لتكوين صورة واضحة للأشياء.. لكن هناك بعض الأمراض التي قد تصيب القرنية وتسبب تلفها أو تشوهها أو التهابها، مما يؤثر سلبا على قدرة العين على الإبصار. وفي هذه الفقرة، سنتعرف على أشهر أمراض القرنية.

نذكر أمراض القرنية التي تنتج عن تغير شكلها بسبب خلل في بنيتها أو سمكها أو انحنائها:

حثل فوكس (ضمور القرنية)

هو حالة تتسبب في تجمع سائل داخل طبقات القرنية، مما يؤدي إلى تورمها وزيادة سمكها، ويحدث ذلك المرض نتيجة خلل في الخلايا المسؤولة عن إزالة السائل من القرنية. 

ويسبب ضمور فوكس تشوشًا وانخفاضًا في الرؤية، خصوصا في الصباح. كما قد يسبب رؤية هالات حول مصادر الضوء وألمًا في العين. 

القرنية المخروطية

هي حالة تتسبب في تغير شكل القرنية من كروي إلى مخروطي، تركيز الضوء على أكثر من نقطة في الشبكية، مما يؤدي إلى تشوش وضعف في الرؤية. ويظهر هذا المرض عادة في سن المراهقة أو مطلع العشرينات، ويزداد سوءا مع مرور الزمن. 

ويُعتقد أن هذا المرض له علاقة بالوراثة، ولكن للعوامل البيئية تأثيرٌ أيضًا على زيادة تطور المرض، مثل التعرض للأشعة فوق البنفسجية أو الإصابة بحساسية العين.

ومن الأمراض الأخرى التي تصيب القرنية، وغالبًا تنتج عن الإصابة بالعدوى:

  • التهاب القرنية، وينتج عن دخول بكتيريا أو فطريات إلى العين.
  • هربس العيون، وينتج عن الإصابة بفيروس الهربس تحديدًا.

هذه بعض من أشهر أمراض القرنية التي قد تصيب العين وتؤثر على كفاءة الرؤية.. وفي هذا المقال نركّز بصورة أكبر على مرض القرنية المخروطية ودور أفضل الأطباء المتخصصين في أمراض القرنية في علاجه والحماية من مضاعفاته الخطيرة.

افضل عملية لعلاج القرنية المخروطية

طرق علاج القرنية المخروطية

يستهدف الدكتور محمد عمر يوسف في علاج القرنية المخروطية هدفين رئيسيين:

  1. أولهما هو الإبطاء من تطور الحالة حتى لا تصل للمضاعفات.
  2. وثانيهما هو تحسين الرؤية في الحالات التي تحتاج لذلك. 

عملية تثبيت القرنية

يعتبرها الدكتور محمد عمر الخيار الأفضل لحالات القرنية المخروطية في المراحل المبكرة، ويستخدم فيها الطبيب الآشعة الفوق بنفسجية ومادة الريبوفلافين بهدف زيادة روابط الكولاجين في القرنية مما يعمل على تثبيت القرنية بشكل جيد.
النظارات أو العدسات اللاصقة : تستخدم عندما يكون هدف الطبيب هو تحسين الرؤية، خاصة عندما تكون حالة القرنية المخروطية خفيفة أو متوسطة.

عملية زراعة الحلقات أو الدعامات
والتي تستخدم في المراحل المتوسطة لتحسين تعرج سطح القرنية.

عملية الليزر السطحي مع التثبيت 
والتي تستخدم في حالات محددة يسمح فيها سمك القرنية باستخدام الإكزيمر ليزر بجرعة بسيطة لتحسين تعرجات القرنية وإزالة التشوهات البصرية الناتجة عن القرنية المخروطية ثم تثبيت القرنية بالآشعة فوق البنفسجية، يعد هذا الخيار من أنجح الخيارات بشرط استخدامه بطريقة سليمة.

عملية زراعة القرنية الجزئية والكلية 
الاختيار الأفضل عند تفاقم المشكلة بشكل كبير بحيث تصبح الخيارات الأخرى حلاً غير ملائم ولا يساعد في تحسين الرؤية، فيكون من الضروري عمل هذه العملية

حرصه على حماية المريض من المضاعفات

يحرص دائمًا الدكتور محمد عمر على حماية المريض من أي مضاعفات محتملة نتيجة عدم علاج القرنية المخروطية، وذلك يكون باتخاذ قرار العلاج في الوقت المناسب دون السماح لأي تأخير قد يكون سببًا في حدوث مضاعفات، و سنتعرف الآن على المضاعفات التي من الممكن حدوثها إذا تم التأخر في علاج القرنية المخروطية.

كيف يختار أفضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية العلاج المناسب لكل حالة؟

يسأل الكثير من المرضى: “ما هو أفضل علاج للقرنية المخروطية؟”، أو “كيف اختار العملية المناسبة لمرض القرنية الذي أعانيه؟”، وفي الحقيقة إن هذه التساؤلات خاطئة من البداية.. إذ لا يوجد علاج “واحد” هو الأفضل في جميع الأحوال، ولا يقع اختيار العملية على عاتق المريض من الأساس، وما نراه من البعض من أنه يرغب في الخضوع لعملية ما بعينها ما هو إلا جهلٌ بخطورة أمراض العيون وطرق علاجها.

ويعتمد الدكتور محمد عمر يوسف في تحديد طريقة العلاج المناسبة لمرض القرنية الذي يعانيه المريض على:

التشخيص بالأجهزة الحديثة: إذ إن الأجهزة المعتمدة والحديثة تُساعد كثيرًا في الحصول على نتائج دقيقة، يتمكّن الطبيب من خلالها من تقييم الحالة بصورة أوضح وتحديد مدى تقدم المرض.. فتصوير القرنية بالكاميرا الخماسية وفحص طوبوغرافيا القرنية وغيرها من التقنيات الحديثة تُعطي صورةً واضحة للحالة. 

تقييم حالة المريض العامة: يأخذ الطبيب في الاعتبار العمر والتاريخ الطبي والمضاعفات المحتملة ووضع العين الثانية، فكل هذه العوامل تلعب دورًا في تحديد العلاج المناسب. 

الاستماع لشكوى المريض: قد يكون لدى المريض شكاوى أخرى متعلقة بالعيون تحتاج إلى العلاج أولًا، أو إلى وضح خطّة علاجية إضافية بجانب الخطة المتخصصة في علاج القرنية، وذلك كأن يكون المريض يعاني من جفاف العيون أو الحساسية.

الخبرة والممارسة: تعتبر تجربة الطبيب وخبرته في علاج مثل هذه الحالات عاملًا مهمًا في اتخاذ القرار المناسب، فكل حالة تُعامل بصورة منفردة، وتوضع لها الخطة العلاجية بصورة خاصة ومنفردة أيضًا.

متابعة آخر التطورات في مجال طب العيون: الطبيب المتميز هو الذي يتابع آخر الأبحاث والدراسات والتقنيات الجديدة في مجال طب العيون وعلاج أمراض القرنية. 

متى يلجأ الطبيب إلى زراعة القرنية لمريض القرنية المخروطية؟

يلجأ الطبيب إلى زراعة القرنية لمريض القرنية المخروطية عندما تصل إلى مرحلة متقدمة يحدث فيها ضعفٌ شديد في الرؤية، أو عندما لا تستجيب الحالة للعلاجات الأقل تعقيدًا، مثل استخدام العدسات اللاصقة أو النظارات الطبية، أو عندما يرى أفضل دكتور زراعة قرنية في مصر أن عملية تثبيت القرنية أو زراعة الحلقات لن تكون اختيارًا مناسبًا لحالة المريض.

وتشمل العلامات والأعراض التي قد تشير إلى الحاجة إلى زراعة القرنية ما يلي:

  • تشوش الرؤية بشكل كبير.
  • حساسية شديدة تجاه مصادر الضوء.
  • زيادة الوهج والهالات حول الأضواء.
  • زيادة حدّة ازدواجية الرؤية.

وتهدف عملية زراعة القرنية في هذه الحالة إلى استبدال القرنية المريضة بقرنية سليمة من متبرع، وذلك لتحسين الرؤية ومنع فقدان البصر (العمى الوظيفي).

ما هي مضاعفات عدم علاج القرنية المخروطية ؟

هناك بعض المضاعفات التي قد تحدث إذا لم يتدخل الطبيب في الوقت المناسب لعلاج القرنية المخروطية، ومن هذه المضاعفات ما يلي:

  1. حدوث انتفاخ متسارع في القرنية يؤدي إلى ضعف القدرة على الإبصار بشكل مفاجئ، ويحدث ذلك نتيجة انهيار بطانة القرنية من الداخل، وهذا الانتفاخ يزول عادة مع الوقت إلا أنه قد يترك عتامات وسحابات بالقرنية تؤثر على الرؤية فيما بعد.
  2. حدوث تندب القرنية، وهي حالة متقدمة من مشكلة القرنية المخروطية، تؤثر بشكل كبير على جودة الرؤية وقد تحتاج إجراء عملية زراعة القرنية بشكل ضروري.
  3. ونؤكد كذلك على أن افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية هو من يستطيع اتخاذ قرار العلاج في الوقت المناسب قبل تفاقم مشاكل القرنية المخروطية ووصولها إلى هذه المضاعفات.

امتلاكه للمعرفة الطبية اللازمة

يمتلك الدكتور محمد عمر يوسف قدرًا كبيرًا من المعرفة الطبية المتعلقة بمشكلة القرنية المخروطية التي تجعله قادرًا على الإجابة على جميع أسئلة واستفسارات وتخوفات المرضى بشكل صحيح ودقيق، وهذا ما أهله ليكون افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في نظر الكثيرين، وفيما يلي سنعرض بعض هذه الأسئلة التي تتكرر من مرضى القرنية المخروطية والتي ينبغي أن يكون المريض على دراية كافية بها قبل اتخاذ قرار إجراء العملية.

اسئلة شائعة عن القرنية المخروطية

حتى الآن لم يتوصل إلى علاج نهائي لمشكلة القرنية المخروطية، إلا أن العلاجات المتوفرة تستطيع السيطرة على الحالة بشكل جيد جدًا وتعمل على إبطاء تقدم الحالة لتجنب حدوث المضاعفات قدر الإمكان.

لا يمكن عمل الليزك للأشخاص الذين يعانون من القرنية المخروطية، وذلك نظرًا إلى أن القرنية المخروطية هي من الحالات الطبية التي تتدهور بشكل مستمر وتؤدي إلى تغييرات غير متوقعة وغير منتظمة لشكل السطح الأمامي للعين. 

يعد الصداع من الأعراض المعروفة التي تحدث في الحالات المتقدمة من القرنية المخروطية، حيث يحدث نتيجة للإجهاد المتكرر للعين وحساسيتها للضوء.

ليست الوراثة فقط هي المسؤولة عن حدوث القرنية المخروطية، لكن هناك عوامل بيئية وحالات مرضية أخرى تساهم في حدوثها مثل الإصابة بأنواع معينة من الحساسية التي تحفز فرك العين بشكل ضار.

عادة لا يؤدي مرض القرنية في حال عدم علاجه إلى إصابة المريض بالعمى التام، ولكنه سيؤدي لوصول المريض إلى حالة ضعف شديد جدا بالرؤية تجعله غير قادر على ممارسة وظائفه الحيوية والمعيشية بطريقة طبيعية.

تعرفوا أيضاَ على: نسبة نجاح عملية زرع القرنية

تعرفوا أيضاَ على: تكلفة زراعة القرنية في مصر

الإجراءات الوقائية ضد فيروس كورونا

يحرص الدكتور محمد عمر على توفير أجواء صحية وآمنة لجميع الحالات تضمن لهم الحصول على الخدمة العلاجية المطلوبة دون التعرض لخطر الإصابة بعدوى فيروس كورونا المستجد.

حيث يحرص على توفير أعلى درجات الوقاية والتعقيم، بالإضافة لتوفير الكمامات وأدوات تعقيم اليدين للفريق الطبي والعاملين بشكل دائم حرصًا على صحة وسلامة الزوار والحالات. 

5 تعليقات على “افضل دكتور لعلاج القرنية المخروطية في مصر”

انا شاب من فلسطين مريض بالقرنية المخروطية الحادة هل يمكن العلاج بدون عملية جراحية وتكلفت العملية ولكم جزيل الشكر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

footer-logo

المركز مجهز تجهيزا متميزا بأحدث وأدق الأجهزة اليابانية لإجراء فحص شامل ومنهجي للعين وبطريقة مريحة للمريض لتشخيص وتحديد جميع امراض العيون في دقائق معدودة.

معلومات التواصل

٦ شارع اسماعيل القباني متفرع من شارع الطيران المنطقه الأولي، مدينه نصر، القاهرة

+201025288880

info@dr-mohamedomar.com

تابعنا: